الأربعاء ٢٤ يوليو ٢٠١٩ 12:37 م





في إنجاز بحريني يعد الأول من نوعه على المستوى الإقليمي، فازت نورة الفيحاني برئاسة نقابة المصرفيين البحرينية، وذلك خلال الانتخابات التي أجريت مؤخرا لاختيار أعضاء مجلس إدارة النقابة والرئيس، فيما تعتبر الفيحاني أول إمرأة تترأس النقابات في القطاع المصرفي على المستويين الوطني والإقليمي.
وعقب إعلان نتائج الانتخابات أكدت الفيحاني أن فوزها هو ثمرة من ثمار المشروع الإصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وبدعم من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، التي كان لها دور كبير في دعم وتمكين المرأة البحرينية لتصل إلى أرفع المراتب وتتبوأ مناصب غير مسبوقة على المستوى المحلي والدولي.
وأعربت الفيحاني عن شكرها للزملاء من أعضاء نقابة المصرفيين البحرينية على ثقتهم الغالية في اختيارها لمنصب الرئيس، ومساندتهم لها خلال الانتخابات التي جرت بشفافية ونزاهية عالية، فيما قدمت التهنئة إلى أعضاء مجلس الإدارة المنتخبين، مؤكدة أن اختيارهم جاء عن جدارة واستحقاق.
كما ثمنت رئيسة نقابة المصرفيين البحرينية الدور الهام للاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين، الذي أسهم في تعزيز عمل النقابة ودعم برامجها وقالت: أفتخر بأن أكون أحد الأعضاء المؤسسين في هذا الكيان الهام، الذي استطاع أن يكون فاعلا في المجتمع العمالي، ويعمل بقوة على تذليل الصعاب في بيئة العمل، وأتطلع إلى تعاون أكبر وأشمل بين النقابة والاتحاد.
وأكدت رئيسة نقابة المصرفيين البحرينية على أن النقابة لن تكون ندا للبنوك وإنما طاولة حوار لتقديم أفضل الحلول بما يخدم نمو القطاع المصرفي ويحقق تطلعات العاملين فيه، لافتة إلى أن النقابة وضعت خطة عمل للدورة الجديدة 2019 – 2023، ترتكز على هذه المبادئ والمفاهيم.

مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات