الأربعاء ٢٦ فبراير ٢٠٢٠ 02:09 م




عقدت النقابة الحرة لعمال شركة نفط البحرين بابكو اجتماعا مع مدير عام الشئون الإدارية بالشركة وبحضور مدير الشئون الإدارية وذلك للتباحث حول قرار مجلس إدارة الشركة بعدم صرف الحافز السنوي (البونس) لهذا العام، حيث نقل الجانب الإداري الأسباب التي دعت مجلس إدارة الشركة لاتخاذ هذا القرار ومنها تدني ربحية الشركة للعام 2019م وغيرها من الأسباب، وأن القرار الذي اتخذه مجلس الإدارة نهائي ولا رجعة فيه.
وقد ردت إدارة النقابة إن قرار مجلس إدارة الشركة بعدم صرف (البونس) يعتبر اجحافا بحق العاملين وهو مخالف تماما لما تم تقديمه لنظرائهم في الشركات النفطية والصناعية الأخرى، ولا يوفي العاملين حقهم حيث عملوا بجهد ليلاً ونهاراً لتحقيق أعلى مستويات الإنتــاج وتقليص الخسائر، وهو الأمر الذي زاد من ربحية الشركة وليس تدنيها وكان يتوجب أن ينعكس ذلك على  جميع العاملين، كما أكدت إدارة النقابة بأنها غير مقتنعة تماما بالأسباب التي ذكرها الجانب الإداري لعدم صرف البونس، مستنكرة في ذات الوقت رفض الشركة التراجع عن قرارها بعدم صرف الحافز السنوي، وأن مثل هذه القرارات يجب أن لا تؤخذ بقرار منفرد من مجلس إدارة الشركة وعدم اشراك الجانب العمالي في هذه القرارات التي تمس جميع العاملين بدون استثناء، خاصة وأن قانون العمل في القطاع الاهلي وقانون النقابات العمالية يؤكد على حق الجميع في المفاوضة الجماعية.
وأكدت النقابة بأنها ماضية في هذا المطلب العمالي الهام دون هوادة وهو الأمر الذي أكدت عليه الأحكام القضائية في حق العمال في الحصول على الحافز السنوي لكونه حقا مكتسبا، وأنها مصرة على صرف الحافز السنوي (البونس) خاصة وأن الجميع على علم بوضع الشركة المالي وربحيتها، وأن النقابة تعوّل على موقف العمال وتضامنهم في تحقيق هذاالمطلب العمالي الهام.

مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات