الثلاثاء ٣٠ نوفمبر ٢٠٢١ 12:07 م





بمناسبة يوم التضامن مع شعب وعمال فلسطين، الذي يصادف يوم 29 نوفمبر من كل عام، شارك رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين السيد يعقوب يوسف محمد وعدد من أعضاء المجلس التنفيذي للاتحاد الحر بندوة تضامنية مع شعب وعمال فلسطين ضد ممارسات "الإحتلال" نظمتها الإمانة العامة للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب، يوم الأحد الموافق 28-11-2021.

وأقيمت الندوة افتراضيا عبر منصة "زووم"، وذلك بالتعاون مع الاتحاد العام لعمال فلسطين، حيث وجه الأمين العام للاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب جمال القادري دعوة إلى رؤساء الاتحادات القطرية والأمناء العامين للاتحادات المهنية العربية، وبعض الشخصيات الوطنية والفكرية والإعلامية للمشاركة في "الندوة التضامنية" مع "الحق الفلسطيني" في مواجهة غطرسة وممارسات الاحتلال والعدوان الإسرائيلي، وللتعبير عن التضامن مع أبناء الشعب الفلسطيني في وجه الإجراءات العنصرية لسلطات الكيان الصهيوني.

وفي كلمته أعرب رئيس الاتحاد الحر عن سعادته بالمشاركة في الفعالية ممثلاً عن مملكة البحرين وعمالها، وقال إن ما يعيشه العالم من متناقضات تحاول يوما بعد آخر أن تغيب الحقيقة لتحتل الأكاذيب والافتراءات موقع الصدارة في تغطية الأخبار حتى أصبح الحق يبحث عن نصير له فلا يجد والباطل ينتشر بين الناس ويصبح هو الحقيقة التي لا ريب فيها.

ولفت يوسف إلى التعتيم الإعلامي على جرائم الاحتلال التي يندى لها جبين الإنسانية، والظلم الكبير الواقع على شعب بأكمله بعد أن بات الإحتلال صاحب السيطرة على الأرض وعلى الحق الذي سلبه من أصحابه، والمستحوذ على الصوت والصورة بترويج الأكاذيب في كافة المحافل الدولية ووسائل الإعلام.

وأكد رئيس الاتحاد أن  الحق يبقى دوماً حقا لا يمكن تغييبه أو طمس معالمه كما يحاول البعض، وقال إن الحق يبقى دوما غصة في حلق الظالم لا يستطيع أن يتخلص منها طالما بقينا نطالب بحقوقنا المشروعة ونظهر الظالم والغاصب أمام العالم ونفضحه يوما بعد آخر.

 وندد يوسف بمحاولات الاحتلال لاغتصاب الأرض بالأعتماد على القوة الغاشمة والظلم والقهر، وسجن أصحاب الأرض صغيرهم وكبيرهم، وقال: إن الاحتلال يعتقد بذلك أنه قد كمم الأفواه وأسكت الصادحين بالحق، لكنه في ذلك واهم ويعلم في كينونته أنه ضعيف رغم القوة، وهش رغم القهر والصمت العالمي ويعلم تماما أن يوما سيأتي ليزيحه من على هذه الأرض الطيبة وترجع إلى أصحابها مهما فعل ومهما أقام من مستوطنات ومؤسسات، ومهما ضاعف من السجون والمعتقلات.

وشدد يوسف على وقوف الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين دوما في صف الحق وتذكر إخواننا في فلسطين، مؤكداً على أن مستقبلهم هو مستقبل الأمة وما يضرهم يضر الأمة وقال إننا نؤمن عن يقين وعقيدة بأن الحق لا ولن يضيع طالما دبت فينا الحياة وبقيت لنا أنفاس تلفح وجوه هؤلاء الظالمين ويشعرون بها حتى ولو كنا لا نستطيع الكلام.

عدد نوفمبر 2021 التفاعلي
عدد نوفمبر 2021 التفاعلي