الأحد ٠٣ يوليو ٢٠٢٢ 02:02 م




أعلن رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين السيد يعقوب يوسف محمد عن انطلاق حملة الصيف لعام2022 للعام التاسعة على التوالي وذلك بداية من شهر يوليو القادم  لمزيد من توعية العمال بمخاطر العمل تحت أشعة الشمس وتقديم الدعم والمساعدة على تجنب المخاطر الناجمة عن أشعة الشمس وارتفاع درجة الحرارة وذلك حفاظاً على أرواح العمال وصحتهم من مخاطر ضربات الشمس.

وأضاف أن الاتحاد الحر ومنذ تأسيسه يحرص على اطلاق هذه الحملة خدمة ودعماً للعمال العاملين  وتوعية بخطورة العمل تحت أشعة الشمس الحارقة وذلك تزامناً مع وقت حظر العمل وقت الظهيرة.

وأشار يعقوب إلى أن الحملة هذا العام وبعد رفع الاجراءات الاحترازية الخاصة بكورونا ستنطلق في الكثير من أماكن العمل للوصول إلى أكبر عدد من العمال العاملين في المؤسسات والهيئات والشركات المختلفة لتعم الفائدة والتوعية. 

وأوضح أن الحملة هذا العام ستتضمن محاضرات وتوزيع كتيبات توعوية على العمال مترجمة إلى عدة لغات بكافة شوارع المملكة تحذر من خطورة العمل تحت أشعة الشمس المباشرة وخصوصا خلال فترة الظهيرة في شهري يوليو وأغسطس المقبلين، والدعوة إلى ضرورة الالتزام بكافة الإجراءات الصحية.

وتابع رئيس الاتحاد كما ستقوم اللجنة بعمل زيارات ميدانية لمختلف مواقع العمل، ستوزع من خلالها المياه الباردة على العمال وتقدم لهم مجموعة من الإرشادات حول أهمية الإكثار من شرب المياه في هذه الأجواء الحارة، وضرورة ارتداء ملابس قطنية تسمح بنفاذ الهواء إلى الجسم، كما سيقدم الاتحاد للعمال بعض الهدايا الرمزية.

و دعا يعقوب أصحاب مواقع العمل المختلفة إلى ضرورة تقديم الدعم والمساعدة للعمال للحفاظ على صحتهم من خطورة العمل تحت أشعة الشمس الحارقة وذلك من خلال الالتزام بعدم العمل وقت حظر العمل وتوفير الظروف الصحية  الآمنة للعمال و الأمور الضرورية والأساسية كالماء البارد ‏والسوائل اللازمة وأجهزة التهوية التي تساعد العمال على تأدية أعمالهم بشكل افضل وتجنبهم مخاطر اصابات العمل.

وحذر يعقوب من التجاوز بحق العمال وتعريض حياتهم للخطر وذلك من خلال عدم توفير مكان لراحة العمال في بعض الأماكن في حال تعرضهم للانهاك الحراري أو ضربة الشمس  وهو ما يؤدي إلى مخاطر شديدة تؤثر على صحة العمال وربما تودي بحياتهم .

وطالب بضرورة توفير الأجهزة الحديثة في البناء والمقاولات التي تحد وتخفف من اعباء وإجهاد العمال تحت وطأة الشمس والأجواء الحارة، وأن يحرص المشرفين المباشرين بالإضافة إلى منسقي السلامة المتواجدين في مواقع العمل على ضرورة متابعة سير العمل والتأكد من صحة وسلامة العمال بإستمرار وتوفير مستلزمات الصحة والسلامة الضرورية.

ودعا يعقوب إلى ضرورة تطبيق إجراءات السلامة أثناء العمل في شهور الصيف والتزام المؤسسات الصناعية والاقتصادية بالقوانين المنظمة لأوقات العمل في الطقس الحار، وتوعية المشرفين على العمال بأهمية اتخاذ احتياطات السلامة المهنية، ومراقبة الحالة البدنية للعمال.

كما ناشد رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يعقوب يوسف الحكومة الموقرة إلى مد حظر العمل ليتناسب مع فترة الصيف التي تشهد ارتفاعا في درجة الحرارة خارج شهري الحظر، وذلك من أجل توفير بيئة آمنة للعمال.

عدد يوليو ٢٠٢٢
عدد يوليو ٢٠٢٢