الجمعة ٠٦ يناير ٢٠٢٣ 03:24 م





نظمت لجنة الصحة والسلامة المهنية بالاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين بالتعاون مع جمعية أصدقاء الصحة محاضرة بعنوان "الصحة النفسية في بيئة العمل" والتي حاضرت فيها الدكتورة دانية ناجي كابلي معالجة نفسية وارشاد اكلينيكي رئيس قسم الرعاية النفسية شؤون الإدمان بوزارة الداخلية وذلك من خلال تطبيق zoom.

من جانبها أكدت الدكتورة دانية ناجي كابلي أن الشخصية هي من إحدى المكونات الرئيسية للإنسان وترتبط مع طبيعة الاستجابة للظواهر المؤثرة وكيفية توجيهها للسلوك الإنساني طالما أن الفرد لا يعاني من أي أمراض نفسية وعصبية.

وأشارت إلى أن القلق في بيئة العمل هو من أكبر التحديات للصحة النفسية في هذا العصر والقلق حالة منتشرة لدى العديد من الموظفين في أنحاء العالم وفي أوروبا وحدها يرى نصف الموظفين والموظفات أن القلق أمر شائع في مكان عملهم وأن للقلق دور كبير في نصف أيام الغياب دون عمل.

وأوضحت الدكتورة دانية أن هناك الكثير من العوامل التي تؤدي إلى الاحتراق الوظيفي ومنها كثيرة المهام وضغط الوقت والمشاكل في القيادة والتعاون والتنمر وعدم وجود القدرة على التحكم بالعمل وقلة مواد العمل وعدم الرضا عن العمل وان يكون المكان غير مناسب وغيرها من الأمور التي تؤثر على الصحة النفسية.

وقالت :" إن من أهم النصائح التي تنصح بها من أجل صحة نفسية متميزة في بيئة العمل، أنه يجب على الشركات إلزام مزودي خدمة التأمين الصحي لتعزيز عروض الصحة العقلية لديهم، والقضاء على وصمة العار التي تحيط بأمراض الصحة النفسية ويجب ان يشعر الموظفون بالراحة وعدم الإحراج عند التحدث إلى مدربيهم بشأن الشعور بالإرهاق والاكتئاب وتشجيع وتحفيز ودعم المديرين الذين يخلقون مساحات صحية لموظفيهم فالعلاقة بين المدير والموظف لها تأثير كبير على الصحة العقلية للموظف ولابد من تدريب المديرين على كيفية قيادة المحادثات وملاحظة علامات الضيق وتشجيع الموظف على طلب مساعدة إضافية وإنشاء أدوات قياس وتحسين أداء الشركة في مجال الصحة العقلية، كما يجب على أصحاب العمل أن يكونوا صارمين بشأن قياس رضا الموظفين عن مجهودات دعم الصحة العقلية".

وأضافت الدكتور دانية أن من بين الأمور الهامة والداعمة للصحة النفسية في بيئة العم، تعزيز ممارسات العمل البسيط الداعمة مثل ساعات العمل المرنة أو العمل من المنزل عندما يكون ذلك مناسب وتشجيع الموظفين على الحفاظ على التوازن بين الرفاهية البدنية والنفسية والاجتماعية والترويج لثقافة الملاحظات الخاصة بالأداء التي تشمل مناقشات فردية بين المديرين والموظفين.
وشددت على ضرورة تعامل الشركات مع الصحة النفسية بنفس أولوية الصحة البدنية وان توفر الشركات خططاً لرعاية الصحة العقلية بنفس قوة خطط الرعاية الصحية البدنية، كما يجب السماح للموظفين باستخدام إجازة مرضية من أجل الصحة العقلية تماماً كما لو كانوا استيقظوا مصابين بنزلة برد، كما يحتاج الموظفون إلى معرفة فوائد الصحة العقلية بطريقة أكبر ومزيد من الوعي بها.

عدد ديسمبر 2022
عدد ديسمبر 2022