الأربعاء ٠١ فبراير ٢٠٢٣ 04:15 م




 
رفع الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين أصدق التهاني وأخلص التبريكات لصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله وللمرأة البحرينية والعربية بمناسبة يوم المرأة العربية الذي يصادف الأول من فبراير من كل عام، متمنياً لها مزيداً من التوفيق والتقدم والتفوق.

وأضاف إن المكتسبات غير المسبوقة التي تحققت للمرأة البحرينية  تعتبر من المنجزات الحضارية لمملكة البحرين والتي وضعت المرأة  في مكانة متميزة في المجتمع وفي الوطن العربي وجعلت منها أنموذجاً يحتذى به في المنطقة ، حيث أكد أن  هذه الإنجازات ما كانت لتتحقق لولا دعم سمو الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لجميع القضايا والمبادرات التي تهم المرأة البحرينية في ظل المشروع الإصلاحي  لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، وبدعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

وأعرب الاتحاد الحر  بهذه المناسبة عن بالغ شكره وتقديره للمجهودات التي يقوم بها المجلس الأعلى للمرأة، بقيادة صاحبة السمو قرينة جلالة الملك المعظم رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، في سبيل تحقيق التقدم والتميز للمرأة البحرينية وكذلك اسهاماته في دعم المرأة في شتى الاقطار العربية.

وعبر الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين عن اعتزازه وافتخاره بما وصلت إليه المرأة النقابية في البحرين حيث تبوأت المرأة العاملة رئاسة نقابة في قطاعات من أهم قطاعات التنمية بالبحرين، ومما يزيد من فخر واعتزاز الاتحاد الحر وجود نقابيات فاضلات في أغلب مجالس ادارات النقابات الأعضاء بالاتحاد، مؤكداً اعتزازه بدورها كشريك فاعل في مسيرة العطاء الشاملة ويسعى للمضي قدما في تطبيق سياسة تمكين المرأة العاملة نقابياً.
 
وحيا الاتحاد الحر بهذه المناسبة المرأة العربية بجميع أقطار العالم العربي وبخاصة في دول فلسطين وسوريا والعراق وليبيا واليمن وفي كل البلدان التي تعاني من أزمات ومشكلات دفعتها لتحمل مسئوليات أكبر وتقديم تضحيات أكثر.

عدد ديسمبر 2022
عدد ديسمبر 2022