الأحد ٢٤ مارس ٢٠٢٤ 01:49 م





بمناسبة يوم الشباب البحريني الذي يوافق الخامس والعشرين من شهر مارس، أكد الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين أن الشباب البحريني يمثلون الركيزة الأساسية لبناء مستقبل مملكة البحرين باعتبارهم الثروة الحقيقية لتحقيق التنمية والازدهار.
ورفع رئيس الاتحاد الحر السيد يعقوب يوسف محمد خالص التهاني والتبريكات إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، بهذه المناسبة، وقال إن اهتمام جلالة الملك المعظم بالشباب وترجمة الحكومة الموقرة برئاسة سمو ولي العهد لهذا الاهتمام الملكي السامي، يظهر بجلاء في شتى مناحي المجتمع البحريني، حيث رسخ سمو الأمير سلمان بن حمد آل خليفة هذا النهج في التعبير عن كل إنجاز بعنوان "فريق البحرين".

وأشار رئيس الاتحاد الحُر إلى النسبة العالية من الشباب البحريني بمواقع القيادة العليا والذي ساهم في ارتقاء مملكة البحرين إلى مرحلة جديدة من العمل المحلي والدولي، حيث حققت البحرين العديد من الإنجازات الدولية وفق المؤشرات المتخصصة بجميع المجالات التنموية والاقتصادية والسياسية والمجتمعية، وقال إن كل ذلك لم يكن ليتحقق إلا بفضل الرعاية الملكية السامية، والتوجيهات الحكيمة، والجهود المتواصلة من الحكومة الموقرة، والمشاريع والمبادرات النوعية التي تقدمها مؤسسات الدولة والمجتمع.

كذلك نوه رئيس الاتحاد الحُر لنقابات عمال البحرين بالدعم اللا محدود من قبل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، لقطاع الشباب والرياضة والذي انعكس على تحقيق البحرين العديد من الجوائز الدولية.

وأكد يوسف أن تكريم الطاقات الشبابية الوطنية في هذا اليوم يفتح الآفاق الرحبة أمام إبداعاتهم وإمكانياتهم، وذلك انطلاقا من الإيمان بأهمية دور الشباب في عملية التنمية الشاملة لرسم مستقبل بلادهم حيث أثبت الشباب البحريني أنه على درجة عالية من المسؤولية والعطاء والوعي في مختلف المجالات.

نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي
نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي