الإثنين ٠٨ أبريل ٢٠٢٤ 11:19 م






أشاد رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين السيد يعقوب يوسف محمد بصدور المرسوم الملكي السامي من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، بالعفو الملكي السامي الشامل عن 1584 محكومًا في قضايا الشغب والقضايا الجنائية وذلك بمناسبة اليوبيل الفضي لتولي جلالته مقاليد الحكم وتزامنًا مع عيد الفطر المبارك.
وقال يوسف إن العفو الملكي يؤكد حرص جلالة الملك المعظم على أن يلتئم شمل العائلة البحرينية في أيام مباركة ومناسبات سعيدة، حيث يتزامن ذلك مع اليوبيل الفضي لتولي جلالته مقاليد الحكم وعيد الفطر المبارك، ويأتي مع نهاية شهر الخير والبركات ليختتم أعمال هذا الشهر بصالح القرارات.

وأكد رئيس الاتحاد الحر على أن هذا المرسوم السامي سيكون له انعكاس إيجابي واسع في المجتمع البحريني والعمال في كافة مواقع العمل، حيث يمثل مرحلة من التفاؤل ستحفز الجميع على خدمة الوطن بولاء وحب لقيادته التي لم تكن تسعى دوما إلى في ما يسعد الشعب.

وأشار يوسف إلى أن عيد الفطر سيكون عيدين بهذا المرسوم الشامل لشريحة واسعة من المحكومين، الذين سيقضون العيد بين أهليهم لتكتمل فرحة الوطن، وقال: في هذه المناسبة نرفع إلى مقام جلالة الملك المعظم أسمى آيات الشكر والعرفان، محملة بعبارات التهنئة بمناسبة عيد الفطر وعيد الوطن بجمع أبنائه حوله.

كذلك ثمن رئيس الاتحاد الحر توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بتوفير برامج تدريبية وفرص عمل للمشمولين بالعفو، مؤكدا أن النهج الحكومي الشامل لرعاية المواطن، لا يقف عند العفو والإفراج، وإنما يتوسع ليحيط المعفو عنهم بمزيد من العطاء الأبوي ولضمان مستقبلهم.

نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي
نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي