الثلاثاء ٣٠ أبريل ٢٠٢٤ 03:29 م






أكد رئيس الاتحاد الحُر لنقابات عمال البحرين يعقوب يوسف محمد أن حقوق العمال والعاملين هي جزء لا يتجزأ من الحقوق الإنسانية الأساسية مشدداً على أهمية التركيز على تعزيز ظروف العمل العادلة والكريمة، وتوفير فرص العمل المناسبة، وضمان سلامة وصحة العاملين في جميع القطاعات.

جاء ذلك خلال مشاركته في النسخة الخمسون من مؤتمر العمل العربي، حيث استهل كلمته بالإشادة برعاية رئيس وزراء جمهورية العراق الشقيق السيد محمد شياع السوداني لأعمال المؤتمر مؤكدا على العلاقات الأخوية بين البلدين.

وقال في كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة إن المنطقة العربية تواجه تحديات عديدة في مجال العمل، من بطالة، وسوء ظروف العمل، وانعدام الحماية القانونية للعمال، كما يواجه العمال المزيد من التحديات والصعوبات في عدد من البلدان العربية التي تواجه أزمات داخلية، داعياً إلى التعاون والتنسيق مع الحكومات والمنظمات والهيئات في سبيل تحسين هذه الأوضاع وتوفير بيئة عمل ملائمة وعادلة للجميع، والعمل على تعزيز التدريب والتأهيل المهني، وتطوير مهارات العمال لمواكبة التحولات الاقتصادية والتكنولوجية، وتمكينهم من المشاركة الفعالة في عملية التنمية.

ونوه بضرورة ضمان حقوق العمل الأساسية للعمال، مثل حق التنظيم النقابي وحق التفاوض الجماعي، لافتاً إلى أن التحالف بين أصحاب العمل والعمال يعتبر أمراً حاسماً في بناء علاقات عمل مستدامة وتعزيز الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي.

وأوضح يوسف أن الشباب يعتبر أحد أهم الأصول التي يملكها أي مجتمع، وأن قوتهم وإبداعهم يشكلان أساساً للتغيير والتطور، خاصة في العصر الرقمي الحالي حيث أصبحت المنصات الرقمية واحدة من أهم الوسائل التي يستخدمها الشباب للتواصل والتعبير عن أنفسهم وتحقيق طموحاتهم، وقال إن ذلك يستوجب ضمان بيئة عمل عادلة ولائقة تحفز الشباب على الانخراط في هذه المنصات وتمكنهم من تحقيق إمكاناتهم الكاملة.

كذلك دعا رئيس الاتحاد الحُر إلى تعزيز التعليم وتطوير المهارات ودعم روح المبادرة وريادة الأعمال بين الشباب في المنصات الرقمية، حتى يكونوا قادرين على المنافسة في سوق العمل الرقمي المتغير بسرعة. 

من جانب آخر أكد يوسف على أن القضية الفلسطينية كانت وما تزال حاضرة في جميع مؤتمرات العمل العربي باعتبارها القضية المركزية للعرب، وقال: إن كان الهدف الرئيسي من هذا التجمع هو تعزيز حقوق العمال وتحسين ظروف عملهم وتوفير فرص عادلة ومستدامة للتوظيف إلا أنه لا يمكن أن نتجاهل القضايا الحالية التي تؤثر على شعوبنا وتهدد استقرار المنطقة وفي مقدمة هذه القضايا القضية الفلسطينية، ولا سيما ما يشهده قطاع غزة من جرائم ضد الإنسانية وجرائم إبادة جماعية وهو ما يستحق اهتمامنا وتدخلنا الجاد. 

وأكد أن الاعتداءات المتواصلة التي تقوم بها قوات الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة تشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وتهديداً للسلام والاستقرار في المنطقة، وأن استمرار العدوان الصهيوني على سكان قطاع غزة أدى إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية ليس في غزة وحدها بل في المنطقة كلها، كما يعاني العمال والعاملون في غزة من انعدام فرص العمل الكريم وظروف العمل السيئة وارتفاع معدلات البطالة وهو ما نتج عنه تفاقم الفقر والتهديدات الصحية والاجتماعية التي تؤثر على حياة الناس اليومية.

ودعا يوسف المجتمع الدولي والمنظمات العمالية العربية والدولية بالتعامل مع هذه الأزمة الإنسانية والعمل على وقف العدوان الصهيوني بشكل عاجل وفك الحصار وتحقيق العدالة والسلام في فلسطين.

كذلك سلط رئيس الاتحاد الحُر الضوء على معاناة الأشقاء من عمال السودان في ظل الأزمة الداخلية التي يعاني منها البلد حيث تعتبر الأوضاع في السودان تحدياً كبيراً للعمال، وتزداد تحديات العمال في السودان في ظل الأزمة الداخلية التي يعاني منها البلد والصراعات السياسية والاقتصادية والاجتماعية تؤثر سلباً على الاستقرار العام وتعيق فرص العمل وتؤدي إلى تدهور الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للكثير من العمال، وتتطلب توجهاً جاداً للتصدي لهذه المشكلة والعمل على إيجاد حلول فعالة.

ودعا السلطات السودانية إلى تمكين الاتحاد العام لنقابات عمال السودان ودعمه للقيام بمهامه الوطنية وبما يملكه من قاعدة عمالية عريضة تمكنه من المساهمة في تحقيق السلام وحماية منتسبيه.

 واختتم يوسف كلمته بتقديم الشكر والتقدير للاخوة في الاتحاد العام لنقابات العمال في العراق ورئيسه الأخ ستار دنبوس الباوي على كرم الضيافة وحسن الاستقبال وحسن التنظيم، موجهاً التحية للشعب العراقي الشقيق ولجميع الشعوب العربية، والشكر الموصول لمعالي السيد فايز بن علي المطيري مدير عام منظمة العمل العربية الذي شهدت المنظمة في عهده إنجازات كبيرة ونجحت في رعاية حقوق وحريات العمال العرب.

نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي
نشرة الحر الإلكترونية - عدد شهر يونيو 2024 التفاعلي