الخميس ٢٩ نوفمبر ٢٠١٨ 10:54 ص




توصيات الملتقى النقابي للمرأة النقابية العاملة المنعقد في المنامة 2018

 أصدر الملتقى النقابي للمرأة النقابية العاملة والذي انعقد بالعاصمة البحرينية المنامة تحت عنوان " المرأة العربية العاملة .. اسهامات وإنجازات" البيان الختامي تضمن عدداً من  التوصيات وفيما يلي نصه:

بدعوة كريمة من الاتحاد الحر لعمال البحرين وبالتعاون مع الاتحاد العالمي للنقابات والاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب انعقد الملتقى النقابي للمرأة العربية العاملة تحت شعار:"اسهامات وانجازات"..وذلك بالعاصمة البحرينية المنامة خلال، الفترة من 25 الى 27 نوفمبر 2018م.

شارك في هذا الملتقى كل من السيد يعقوب يوسف محمد رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين والسيد جورج مافريكوس الأمين العام للاتحاد العالمي للنقابات والسيدة ايمان سيد أحمد رئيسة لجنة المرأة العاملة بالاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب وممثلات عن الاتحادات والمنظمات العمالية العربية في كل من الأردن، الامارات، البحرين، تونس، الجزائر، السعودية، السودان، الصومال، العراق، الكويت، ليبيا، مصر والمغرب بالاضافة لمشاركة اتحاد موظفي القطاع العام بتركيا (مأموسان)

وقد عبّرت المتحدثات من الوفود العربية على عدة نقاط ركزن فيها من خلال الاوراق القطرية على مكانة المرأة في المجتمع و المشاكل و المعيقات التي تواجهها، كما تطرقت الكلمات لتصورات وحلول تمكّن المرأة من تجاوز بعضا منها املاً في الرقي و التقدم نحو المناصفة.

ودارت جلسات الملتقى حول عدد من المحاور الأساسية هي:

•             المرأة العاملة والإعلام الواقع والتحديات.

•             دور النقابات في تمكين المرأة للمشاركة في تحقيق اهداف التنمية المستدامة.

•             تمكين المرأة العاملة وريادة الأعمال.

•             دور منظمة العمل العربية في النهوض بعمل المرأة العربية

•             واقع المرأة العاملة في فلسطين والاراضي

 

وفي نهاية الملتقى تم اصدار التوصيات التالية:

1-            إيجاد استراتيجية وخطة إعلامية عبر منظمتي العمل العربية والدولية لاستنهاض المرأة.

2-            تدريب المراة على وسائل الإتصالات ورفع الكفاءة الفكرية.

3-            أن تبادر المرأة للوصول إلى مواقع صنع القرار.

4-            التدريب على الإنتاج والإخراج والكتابة، من أجل العمل الذي يعالج قضايا المرأة.

5-            توعية المرأة بأن ليس لها سلطة تباع وتشترى عبر الإعلانات.

6-            التركيز على الإعلام الفكري الذي يحل قضايا المرأة.

7-            اقتراح توجيهات جديدة للنشاط  والأداء النقابي في مجال المساواة و ذلك بإدماج كل النقابيين في النشاط.

8-            المساهمة في تحسن أوضاع حياة العمال و العاملات و عائلاتهم.

9-            تنفيذ أهداف التنمية المستدامة ولاسيما الهدف الخامس بواسطة المفاوضة الاجتماعية و الحوار الاجتماعي.

10-          تقليص الهوة بين الجنسين و تقليص عدم المساواة.

11-          إقامة العدالة الاجتماعية و تكافؤ الفرص مابين الجنسين

12-          وضع خطة وطنية نقابية حول تجسيد أهداف التنمية المستدامة افاق 2030 ولاسيما الهدف الخامس.

13-          العمل المشترك بين النقابيات و النقابيين على ملف المساواة.

14-          توفير المزيد من التسهيلات النظامية في الدول العربية لتشجيع المرأة الناشطة في خوض مجال ريادة الأعمال بما يتفق مع سوق العمل مما يضمن توفير الدخل المناسب للأسر المنتجة .

15-          إنشاء سوق عربي نمائي مشترك لمشاريع رائدة ومتميزة كمبادرة ترعاها الغرف التجارية والصناعية بما تحقق التكافل الإقتصادي والنوعي ويتحقق على المدى البعيد الإكتفاء ذاتي في شتى الأنشطة الاقتصادية العربية.

16-          التأكيد على أهمية الحوار الاجتماعي (بين أطراف الانتاج) والمفاوضة الجماعية بما يطرح أهمية وجود التنظيمات النقابية حيث أن الاعتراف بالحق في التنظيم النقابي والحريات النقابية لا تزال محدودة في العديد من البلدان العربية.

17-          دعوة جميع الدول العربية للتفكير في منوال تنموي يحقق التنمية العادلة والمساواة، وهو ما يجسده الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، باعتباره اطارا لتمكين النساء وتكريس الديمقراطية ومناهضة الفقر.

18-          توفير عدد من المشاريع الصغيرة التي تعزز حمايتها وتمكن المرأة من تعزيز دورها  المجتمعي.

19-          استعداد الاتلاف النقابي العمالي للتعاون مع كافة لجان المرأة في مختلف البلدان العربية والدولية للوصول بامرأة الفلسطينية لتحقيق النجاح في كافة الاصعدة.

20-          الدعم و التضامن مع النساء في ليبيا و اليمن و سوريا و العراق في نضالهن و معاناتهن.

21-          على النقابات استعادة دورها الاساسي ومجالها الحقيقي الذي استحوذت عليه بعض المنظمات غير الحكومية.

22-          التكثيف من عمليات التحسيس و الاستقطاب من خلال دورات تدريبية لإدماج النساء في النقابات.

23-          خلق شبكات تواصل اجتماعي عربية تفاعلية لترقية النساء العاملات و قضاياهن في الوسط المهني.

24-          تبني قضايا المرأة ذات الاحتياجات الخاصة و من هن في وضعيات حرجة.

25-          يمكن اعتماد الكوتا مرحليا و انتقاليا في مسيرة التحول لإبراز قيادات نسائية و ادماجها في الحياة السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية.

26-          العمل على تمكين النساء للوصول الى حقوقهن الاقتصادية و الاجتماعية.

27-            تفعيل دور النقابات العمالية للعمل على سن القوانين و التشريعات التي تضمن للمرأة حقها و تحافظ على مكتسباتها.

28-          الدعم و التضامن مع النساء في ليبيا و اليمن و سوريا و العراق في نضالهن و معاناتهن.

29-          التضامن الدائم اللا مشروط مع المرأة الفلسطينية ضد المحتل الاسرائيلي الغاشم، ضد الممارسات و الانتهاكات لحقوقهن وتحرير الأسيرات القابعات في سجون الأحتلال.

30-          التوصية بإقامة ملتقى المرأة العربية العاملة سنوياً، على أن يكون في كل مرة بأحدى دول الوطن العربي.

 

 

 


مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات