الخميس ٢٠ فبراير ٢٠٢٠ 04:25 م




أكدت النقابة الحرة لعمال شركة نفط البحرين بابكو أن العاملين بالشركة قد اصيبوا بخيبة أمل كبيرة بسبب قرار مجلس إدارة الشركة بعدم صرف بونس عن العام 2019 والتي توجت بتفضل كل من صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بوضع حجر الأساس لمشروع تحديث المصفاة في عوالي والاحتفال بمرور 90 عاما على تأسيس الشركة والذي كنا ننتظر من مجلس إدارة الشركة أن تضع ذلك نصب عينيها قبل أن تقرر عدم منح العاملين مكافأة لا تتناسب مع هاتين المناسبتين العزيزتين ولا تتناسب مع الأداء العالي في عمليات التشغيل بالشركة، وأضافت النقابة بأن مجلس إدارة الشركة قرّر عدم صرف البونس للعاملين على الرغم من كون الشركة استمرت في صرف بونس بقيمة راتبين ولسنوات متتالية، الأمر الذي تراه النقابة بأنه يهدف إلى حرمان الموظفين من أبسط حقوقهم المكتسبة وبدون أي مبرارات مقبولة الأمر الذي أدى إلى حالة من عدم القبول من جميع الموظفين بالشركة.
ونوهت النقابة إلى أنها تبدي استياءها ومعارضتها لسياسة التجاهل والتسويف التي ينتهجها مجلس إدارة الشركة تجاه المطالب العمالية التي لا يختلف أحد في منطقيتها وأحقية العمال لها مؤكدة أنها تبدي مخاوفها من الآثار السلبية التي يمكن أن تنتج تدريجيا نتيجة إغلاق أبواب الحوار الجاد، كما أنها تخشى من أن يؤدي ذلك إلى تراكم الأوضاع الخاطئة واستمرار المشاكل من دون حلول ناجعة إلى عرقلة الحركة الإنتاجية وحوافز العطاء لدى العمال، وأن على مجلس الإدارة أن يتدارك الأمور قبل أن تأخذ مجرى لا يرغب فيه الجميع. وبيّنت النقابة أنها تؤكد أن البحث في موضوع العلاقة بين الطرفين هو الباب الصحيح لمعالجة الأمور المطلبية لدى النقابة، واختتمت النقابة بالتأكيد بأن مجلس إدارتها متمسك بالحقوق العمالية والنقابية، وعزمه الأكيد على الدفاع عن كل الحقوق العادلة للعاملين.
 مجلس إدارة النقابة الحرة لعمال شركة نفط البحرين بابكو

مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات