الإثنين ١٢ أكتوبر ٢٠٢٠ 02:18 م




أشاد الرئيس التنفيذي للاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين السيد يعقوب يوسف محمد، بمضامين الخطاب السامي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لدى تفضل جلالته برعاية افتتاح دور الانعقاد الثالث من الفصل التشريعي الخامس لمجلسي الشورى والنواب. 

 

وأكد يوسف أن الكلمة السامية ترسم مستقبلا للعمل التشريعي في مملكة البحرين وتضع نموذجا لكافة المؤسسات التنفيذية لملامح الاستراتيجية الشاملة لخطط البحرين على المستويين المحلي والدولي.
 وقال رئيس الاتحاد الحر إن منظمات المجتمع المدني تستلهم من الكلمة السامية كيفية ترسيخ النموذج الديمقراطي في عملها والبناء على ما كان في السابق بما يسهم في تجاوز التحديات الاقتصادية والصحية التي مثلت أكبر تحد يواجه العالم اليوم.
ونوه يوسف إلى أن الكوادر الوطنية تحتفظ بمكانة رفيعة لدى فكر جلالة الملك المفدى حيث يظهر ذلك جليا في توجيهات جلالته السامية وكلماته بالعرفان بصنيع أهل البحرين والتفافهم حول وطنهم في وقت الشدّة، وأن جهود أبناء الوطن هي أساس التقدم والازدهار.
وأكد يوسف أن النقابات الوطنية المنضوية تحت مظلة الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين، ستظل قوى فاعلة في تحقيق الرؤى السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى، وبما يعزز مكانة مملكة البحرين الدولية كدولة مؤسسات ديمقراطية نموذجية في المنطقة تحذو حذوها دول كثيرة ويشار إليها بالبنان كمملكة دستورية تتمتع باستقرار سياسي وولاء أبنائها لقيادتها الرشيدة.
ودعا رئيس الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين كافة المؤسسات الاقتصادية بالمملكة لدعم توجيهات العاهل المفدى بإنشاء مشفى ومركز متخصص في مجال الأمراض المعدية، ورفده بتجهيزات تمكنّه من التعامل مع التحديات الصحية وطنياً وإقليمياً، مثمنا التوجيه السامي بتدشين صرح يوثق أسماء كافة الداعمين لحملة "فينا خير"، وكذلك إنشاء صندوق يستثمر ويدعم طاقات وطموحات وابتكارات الشباب البحريني لإنشاء وتملّك الأعمال والشركات.

مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات