الثلاثاء ١٥ ديسمبر ٢٠٢٠ 11:17 ص




يتقدم الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين بأخلص التهاني وأصدق التبريكات إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين المفدى حفظه الله ورعاه وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء، وإلى شعب البحرين وفي القلب منهم جموع العمال في كل مواقعهم العمالية بمناسبة العيد الوطني المجيد لمملكة البحرين وذكرى تولي حضرة جلالة الملك مقاليد الحكم، مؤكدا أن البحرين شهدت تطوراً وتنمية وإزدهار واستقرار في عهد المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه. 

وأضاف الاتحاد أنه يستذكر في هذا اليوم الوطني  المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه والذي قدم للوطن والمواطن الكثير  وكان خير سند لحضرة صاحب الجلالة ملك البلاد المفدى، سائلا المولى عزوجل أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه.

وقال الاتحاد الحر في بيان له: يأتي هذا اليوم من كل عام لنستذكر فيه الإنجازات الكبير وغير المسبوقة التي تحققت في مملكة البحرين والبناء والتطوير والتنمية والرخاء التي حصدها المواطنون في العهد الإصلاحي لجلالة الملك حفظه الله ورعاه. 

ودعا الاتحاد الحر إلى أن يكون هذا اليوم الوطني المجيد هو بمثابة يوم فخر وعزة لكل مواطن بما تحقق على أرض البحرين ولاستذكار القيادات الرشيدة المؤسسة لمملكتنا الغالية والقيادات التي قادت عمليات التنمية والبناء والعمال الذين ضحوا وقدموا الكثير من الجهد والعرق في كل أماكن العمل من أجل أن تصبح البحرين كما هي الآن.

 كما دعا جموع المواطنين أن يستنهضوا عزيمته لمواصلة البناء والتطوير والإزدهار والعبور إلى المستقبل الذي ينشده كل إنسان ليحقق حياة معيشية كريمة ينعم بها وعائلته، وحياة آمنة مستقرة. 

وأكد الاتحاد الحر تعهد بمواصلة المضي قدماً في تنفيذ الرؤية الملكية السامية لبحرين المستقبل ودعم خطط ومبادرات واستراتيجية الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء، متمنيا الاتحاد الحر بكافة منتسبيه من نقابات عمالية، للوطن والمواطنين المزيد من التوفيق والسداد والبناء والتطوير ، وعاشت البحرين عزيزة شامخة بقياداتها الرشيدة ومواطنيها الأوفياء.

وبمناسبة احتفالات البلاد بيوم الشهيد قال الاتحاد هو يوم من أعز الأيام وأكثرها فخرا للمملكة، وسيظل محفورا في تاريخ الوطن يحفظ لهؤلاء الأبطال الذين قدموا أنفسهم
 وأرواحهم لأجل الوطن حاملين معهم لواء العز والفخر، في سبيل المحافظة على مكتسباته ورقيه، وعرفانا بفضل هؤلاء الاشاوس الذين ضربوا أروع الأمثلة وأصدقها فداء للوطن، وستبقى ذكراهم مشعلا متقدا يضيء دروب العزة والكرامة.

 وأكد الاتحاد بأنه ينظر لقرار جلالة الملك المفدى حفظه الله، بجعل يوم 17 ديسمبر الذي يصادف ذكرى تولي جلالته لمقاليد الحكم، ليكون يوما للشهيد البحريني، نظرة إجلال وتقدير، فقد كانت لفتة متميزة من جلالته تدل على المكانة العالية التي يحتلها الشهداء في ضمير ووجدان القيادة والشعب لما قدمه هؤلاء الأبرار من تضحيات تجاه وطنهم واستقراره وأمنه وتجاه أشقائه في الخليج نصرة لهم وحفاظا على أمنهم واستقرارهم وأمن المنطقة واستقرارها.

مجلة الاتحاد
مجلة الاتحاد
الخدمات