الإثنين ٠١ مارس ٢٠٢١ 02:29 م




أشاد رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد الحرلنقابات عمال البحرين يعقوب يوسف محمد بمضامين حديث صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى رئيس الوزراء والذي أدلى به لرؤساء تحرير الصحف المحلية، مؤكداً أن الحديث حمل رؤية ثاقبة لمستقبل مشرق واعد لمملكة البحرين.
 وثمن تأكيدات سمو ولي العهد على ضرورة أن تُزال البيروقراطية بشكل تام و زيادة الفرص للمواطن بدلاً من الحماية والانغلاق وأنه حان الوقت لضخّ كفاءات جديدة في المناصب الإدارية وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص حيث تكون التعيينات مبنية على الكفاءة والولاء للوطن وتعكس مجتمعنا المتنوّع.
وأشار يعقوب إلى أن رؤية سمو ولي العهد والذي حملها الحديث الصحفي أشاعت روح التفاؤل بين العمال والتجار البحرينيين، وقد أكدت هذه الرؤية على مدى اهتمام سمو ولي العهد رئيس الوزراء بالمواطن البحريني والشباب خاصة وحرصه على الاستثمار فيه باعتباره ثروة وطنية يجب توظيف كوادرها وتأهيلها ومنحها المزيد من الفرص لمزيد من البذل والعطاء لخدمة مملكتنا الحبيبة ورفع رايتها عالية خفاقة في جميع المحافل.
وأوضح أن الرؤية التي تضمنها الحديث الصحفي لسمو ولي العهد رئيس الوزراء فيما يتعلق بالرواد الشباب مثلت ملامح المستقبل لتمكين الشباب البحريني وتحفيزه على الإنجاز ووضعت الخطوط العريضة لاستراتيجية دعم الاقتصاد البحرين والمستثمرين البحرينيين الأمر الذي سيتيح مزيداً من فرص العمل للشباب والعاطلين عن العمل وحل لمشكلة البطالة. 
وأضاف رئيس الاتحاد الحر أن حديث سمو ولي العهد حمل رسائل إيجابية ومطمئنة للمجتمع وللمستثمرين البحرينيين في ظل ما يواجهونه من تحديات وصعاب في ظل الظروف الاستثنائية التي يشهدها الاقتصاد العالمي والمحلي جراء أزمة فيروس كورونا.
وفي هذا الصدد ثمن مجهودات سمو ولي العهد المتميزة والذي استطاع من خلالها قيادة الفريق الوطني لمواجهة أزمة كورونا بكل اقتدار وهو ما جعل من البحرين أنموذجاً عالمياً في تعاطيها مع الجائحة.

عدد فبراير من مجلة العامل الحر
عدد فبراير من مجلة العامل الحر